ICAE Press on Iraqi Gov. to Include Diaspora in 2014 Elections

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

img

 

مشيكان: زار وفد يمثل منظمات الجالية العراقية في مشيكان يوم الاربعاء 4 كانون الاول 2013، الاستاذ المنهل الصافي القنصل العراقي العام في مشيكان للمطالبة باشراك عراقيي الخارج في الانتخابات البرلمانية العراقية القادمة وتسهيل العملية الانتخابية من خلال قبول الاوراق الثبوتية العراقية والاجنبية. وقدم الوفد للقنصل العام رسالة تفصيلية موقعة من قبل المنظمات مرفوعة الى الرئاسات الثلاثة والمفوضية المستقلة العليا للانتخابات حول هذا الموضوع. وتحدث اعضاء الوفد حول اهمية اشتراك العراقيين في الانتخابات مطالبين بحقهم الدستوري في هذه المشاركة.  ورحب الاستاذ المنهل الصافي بالوفد داعما حق عراقيي الخارج في المشاركة بالانتخابات، وواعدا بوضع امكانياته وامكانيات القنصلية للمساعدة بتسهيل الاوراق والمعاملات التي يحتاجها العراقيون وابنائهم للمشاركة في الانتخابات العراقية القادمة.
ادناه نص الرسالة التي قدمت للقنصل العراقي العام في مشيكان الاستاذ المنهل الصافي:
من اجل ضمان الحق الدستوري لعراقيي الخارج في المشاركة في الانتخابات البرلمانية لعام 2014 
سيادة الدكتور خضير الخزاعي، نائب رئيس الجمهورية العراقية المحترم
دولة السيد نوري المالكي، رئيس مجلس الوزراء العراقي المحترم
معالي السيد أسامة النجيفي، رئيس مجلس النواب العراقي المحترم
السيد سربست مصطفى, المفوضية المستقلة العليا للانتخابات في العراق المحترم
السيد لقمان عبد الرحيم الفيلي, سفارة الجمهورية العراقية – واشنطن المحترم
السيد المنهل الصافي, قنصلية جمهورية العراق العامة – مشيكان المحترم
السادة الاعزاء،
بالرغم من ان اللجنة القانونية في البرلمان تداركت ونبهت على سقوط الفقرة المتعلقة بانتخابات الخارج اثناء قراءة القانون، مما ادى بأعضاء البرلمان للتصويت على تضمين الفقرة الموجودة في القانون القديم في النسخة الجديدة والتصويت عليها.  وبالرغم من التصريحات التي تصدر بين حين واخر من اعضاء في المفوضية والبرلمان بمشاركة عراقيو الخارج،  الا ان المفوضية المستقلة العليا للانتخابات ولحد الان لم تصدر التعليمات اللازمة التي تتضمن مشاركتنا في الانتخابات البرلمانية القادمة وبدون هذه التعليمات لن يكون هناك مشاركة لعراقيّ الخارج في الانتخابات.
إن العراق يحتاج الى جهود كل أبنائه المخلصين في الداخل والخارج,  فبجانب الدور الأساسي الذي يقوم به العراقيون داخل الوطن، يمكن أن يلعب عراقيو الخارج دوراً إيجابيا في عملية البناء الديمقراطي لعراق المستقبل. إن الكثير من عراقيّ الخارج عملوا من أجل الخلاص من الدكتاتورية وساهموا فعليا في العملية السياسية في عراقنا الجديد في السنوات العشرة الماضية. ويستطيع هؤلاء العراقيون المساهمة اكثر في مسيرة العراق نحو الاستقرار وبناء الدولة المدنية الديمقراطية.
إن عدم مساهمة الملايين من عراقيّ الخارج في الانتخابات والترشيح يمثل خللاً كبيراً في العملية الديمقراطية المقبلة، ويحرم جزءاَ كبيراً وفاعلاً من المجتمع العراقي من أبسط  حقوقه الدستورية، وهي حق الانتخاب والترشيح، وإن الحجج والمبررات المطروحة من قبل بعض الكتل والاحزاب المتنفذة لتفسير عدم إشراك العراقيين بالخارج في الانتخابات غير مقبولة.
نحن نطالب بحقنا المضمون في الدستور العراقي للمشاركة بالانتخابات القادمة ونعتقد بان الاعذار التي تقول بانه هناك صعوبات وتكاليف مادية في مشاركتنا غير واقعية ومن الممكن تذليلها.

السادة الاعزاء،
نحن الناشطين في منظمات الجالية العراقية الأمريكية مع الشخصيات العراقية في هذا المهجر، نطالبكم للعمل من اجل ضمان مشاركتنا في الانتخابات القادمة وبالسرعة الممكنة وعدم تركها للأيام الاخيرة من اجل إتاحة الفرصة لنا وللمفوضية للقيام بحملات اعلامية لحث جالياتنا للمشاركة في الانتخابات.
ونظرا لقِدم الجاليات العراقية في الخارج ولصعوبة توفر الوثائق العراقية لهم او عدم وجودها اصلا، نطالب بتسهيل العملية الانتخابية من خلال قبول الوثائق والاوراق الثبوتية العراقية القديمة والجديدة (وبضمنها جواز السفر الاجنبي) وتسهيل الحصول عليها من قبل السفارات والقنصليات العراقية.  وإكمال عمليات الفرز والعد في البلد المعني بعد انتهاء الاقتراع وبحضور ومراقبة ممثلي الكيانات، حتى لا يتكرر ما جري في انتخابات عام 2010 عندما تم اسقاط اعداد كبيرة من اصوات المنتخبين في الخارج بحجة عدم ثبوت وثائقهم، بعد نقل اوراق الاقتراع الى مركز المفوضية في اربيل.
إن قانون الانتخابات نص في الفقرة (خامساً) من المادة (40) على أن (يصوت) عراقيو الخارج لصالح مرشحي محافظاتهم وفقاً لإجراءات تضعها المفوضية، ومن خبرتنا في الانتخابات السابقة شكلت هذه المادة صعوبات كبيرة للمنتخبين ودفعت الكثير منهم للعزوف عن الانتخاب، اما لعدم حوزتهم لوثائق تثبت محافظاتهم، او لانهم وبعد سنوات الغربة الطويلة لم يعد لهم معرفة او اتصال بمحافظاتهم وقوائمها الانتخابية، لذا نحن نرى ان اعتبار العراق دائرة انتخابية واحدة هو الحل الافضل لتشجيع جالياتنا للمشاركة بالانتخابات البرلمانية القادمة.
نحن نطالب الحكومة العراقية والمفوضية المستقلة العليا للانتخابات بتجاوز كافة الصعوبات التي تعرقل مشاركة العراقيين في الخارج في الانتخابات المقبلة, واشراك الجاليات العراقية في الخارج والاخذ بآرائهم ومقترحاتهم من اجل ايجاد حلول للمشاكل والصعوبات التي تواجه الناخب العراقي في الانتخابات القادمة.
وشكرا،
تجمع منظمات وشخصيات الجالية العراقية في الولايات المتحدة الامريكية (حسب الحروف الابجدية):
الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية
اتحاد القوى السياسية الكلدانية
الاتحاد الكلداني الامريكي
الاتحاد الوطني الكردستاني
اذاعة صوت العراق الجديد – غالب الياسري
التيار الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية
الجمعية الامريكية الكردستانية
جمعية الدفاع عن حقوق الانسان العالمية
جمعية الصابئة المندائيين في مشيكان
جمعية مار ميخا الخيرية
حركة المستقلين التركمان
الحزب الديمقراطي الكردستاني
ممثلية رابطة المرأة العراقية
المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد
منظمة دعم المسيحيين العراقيين
مؤسسة محتجزي رفحاء

للمزيد

img2

About Joseph Kassab

Joseph is recognized for his unwavering and passionate commitment, creative advocacy and community organizer and for his international expertise on human and religious affairs and on the plight of the Aramaic speaking Christians of Iraq.

No comments yet.

Leave a Reply