بدء اعمال المؤتمر العاجل لمسيحي الشرق الأوسط في بروكسل.. فهمي منصور على الدولة العراقية والمجتمع الدولي ايجاد حل سياسي ليتمكن شعبنا من إدارة نفسه ضمن عراق فدرالي تعددي ديمقراطي موحد

 articles_image120131106195211touK

عشتارتيفي كوم- خاص/

ابتدأت أعمال المؤتمر العاجل لمسيحي الشرق في بروكسل يوم امس الثلاثاء 5/11/2013 تحت شعار “الشعوب المسيحية في الشرق الأوسط التحديات والاستراتيجيات” والذي يستمر حتى مساء اليوم الاربعاء بمشاركة شخصيات سياسية واجتماعية من دول العراق وسوريا ولبنان ومصر وتركيا. وبحضور سفراء ودبلوماسيين من عدة دول إضافة الى مندوبي وممثلي الاتحاد الأوربي ووكالات الانباء والصحف والقنوات الفضائية. وتضمن المؤتمر محاور نوقشت فيها تقييم الوضع الحالي والتحديات التي يواجهها المسيحيين في الشرق الأوسط حيث طرحت استراتيجيات جديدة لمواجهة هذه التحديات، بالإضافة الى التوعية الدولية. ومثل الوفد العراقي السيد فهمي يوسف منصور رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري، ووقف المؤتمرون دقيقة صمت على أرواح شهداء مسيحيي المشرق ثم القى الدكتور وليد فارس مستشار منظمة المشرق كلمة افتتاح المؤتمر قال فيها: يجب على الجميع الالتحام والاتحاد من أجل ايصال صوت مسيحي المشرق الى المحافل الدولية وصناع القرار وبعدها القى فهمي يوسف منصور رئيس المجلس الشعبي كلمته التي قال فيها المسيحون في الشرق الأوسط يعيشون مأساة حقيقة، مأساة تعود جذورها الى ايدولوجيات وسياسيات تؤثر بشكل مباشر على العيش المشترك، وأحد أهم واخطر مظاهر تفاقم الأوضاع بالنسبة الى الشعوب المتعايشة هو نزيف الهجرة الذي يهدد الوجود المسيحي في الشرق الأوسط بشكل لافت ومقلق، ونحن في المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري نرى بأنه ان كانت هناك اية رغبة حقيقية وجدية في مساعدة شعبنا على البقاء والعيش في وطنه فذلك يكمن في دعم جدي وملموس لسياسات واستراتيجيات من اجل تحمل الدولة العراقية والمجتمع الدولي مسؤولياتهم تجاه هذا المكون الأصيل قبل فوات الأوان وذلك عن طريق الإسراع في إيجاد حل سياسي يمكن شعبنا من إدارة نفسه ضمن عراق فدرالي تعددي ديمقراطي موحد في إطار مشروع الحكم الذاتي في إقليم كوردستان عبر تفعيل المادة (35) من مسودة دستور الاقليم التي تنص على انشاء منطقة للحكم الذاتي في المناطق التي يعيش فيها أبناء شعبنا واستحداث محافظة له في سهل نينوى.وشارك في المؤتمر عبر (السكايب) كل من النائب خالص إيشوع رئيس قائمة المجلس الشعبي في مجلس النواب العراقي والشيخ نديم الجميل عضو مجلس النواب اللبناني. وفي الجلسة المسائية ألقيت كلمات داعمة لأهداف المؤتمر من قبل كل من:

1 باتريس بيرجاميني مندوباً عن وزير الشؤون الخارجية للاتحاد الأوربي السيدة كاثرين اشتن.

2 جيمي مايور أوريخا نائب رئيس برلمان الاتحاد الأوربي

3 فالديميرشيزهوف السفير الروسي لدى الاتحاد الأوربي

4 سبيروس اتاس سفير قبرص لدى الاتحاد الأوربي

5 باولو كساكا ممثل منظمة أ.ر.س الإنسانية في بلجيكا

ورافق رئيس المجلس الشعبي السيد لؤي ميخائيل مسؤول العلاقات الخارجية للمجلس الشعبي وحضر المؤتمر أيضا السيد مظلوم مروكي ممثل المجلس الشعبي القادم من كندا.

 articles_image620131106195211touK articles_image220131106195211touK articles_image320131106195211touK articles_image420131106195211touK articles_image820131106195211touK articles_image920131106195211touK articles_image1720131106195211touK

About Joseph Kassab

Joseph is recognized for his unwavering and passionate commitment, creative advocacy and community organizer and for his international expertise on human and religious affairs and on the plight of the Aramaic speaking Christians of Iraq.

No comments yet.

Leave a Reply